أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

ذكريات ملاك

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1منقول ذكريات ملاك في الإثنين أغسطس 18, 2008 3:33 am

Admin

avatar
عضو بلاتينى
عضو بلاتينى
Very Happy

ذكريات ملاك


يومها كنت أتابعه بكل شغف مع اخوتي الملائكة ، راقدا بوجهـه الجميـل في ذاك الـمــزود ينظر لأمه التي هي من بنات البشـر ، خليقته ، بكل حب. كنا نراه و لأول مـرة في هيئـته المتجسدة ، كنت أنظر له نظرة يملؤها الحب والإعجاب ، فهذا هو إلهي الذي أعرفه وأحبه يولد من بشر ! القوي ، الجبار ، القاهر في الـحـروب ، مـلـك المـلوك ، رب الأربـاب يولد من بشر !! و أين ؟؟ في مزود للبقر ! كنت أسمع الناس في الأرض يتوقعون مجيئه و لكن من ملك أو أمير أو كاهن و لكن أن يقال عنه إنه ابن النجار؟ كنت أظن هذا هو منـتهـى الحب ، أن يولد الإله من بني البشر فقط ليخلصهم ، ولكن حياتـه على الأرض كانت تعلن لي اليوم وراء الآخر ، إنه لا نهاية لحبه ، لا حـدود لحنانه ، فعنــد ولادته أرى ملكا تافها يدعى هيرودس يحاول قتله ، يحاول قتل الحي إلي الأبد.

أكملت استعدادي أنا و أخـوتي المـلائكة لنـتـدخل إذا ما شـاء الله تدخلـنا لنعـاتب هذا القاسـي المتمرد و نجازيه جزاء كفره و عصيانه و لكـن الله لم يـسـمـح لنا بالتدخـل ، لـقد كان يعـلم إنه سيواجه أعداء كثيرين له على الأرض ، و كـيف إن عدو الخير قد استطاع بسط نفوذه عليها ، كنا نراه يعطش ويجوع و يبكي ويصوم . كانـت المـؤامـرات تـنسـج من حـولـه و هـو يـعـرف كـل هـذا حتى جاء اليوم الرهيب عندما قبضـوا عليـه و حاكموه وضربـوه وأهانوه و عندما ربطوه إلى عمود وانهالوا عليه بالسياط ضربا ، لم أستطع أن أسكت و كدت أتدخل أنا و اخوتي الملائكة و لكن نظرة منه إلى السماء و هو على الصليب معلقا وهمسات من فمه الذي ذاق الخل تنادى : " يا أبتاه، اغفر لهم لأنهم لا يعلمون ماذا يفعلون " كل هذا جعلنا نثبت في أماكنا ، جعلـتنا نغمـض أعيننـا و لكـن حيـن مات سمعنا ضجة عظيمة في السموات ، و صوت تحطم الأبواب النحاس التي كانت تحبس وراءها أرواح الآباء الأولين ، سمعنا صوت السـلاسـل تربـط الشريـر و تعلـن انتصـار رب المجد عليه ، سمعنا الهتاف : قام رب المجد ، كسر شوكة الموت ، قام وانتصر.

وقتها عرفت لماذا احتمل كل هذا العذاب ، لماذا احتمل 33 عاما من الذل والهوان ؟ لماذا احتمل الضرب والجلد والشتيمة والبصق ، لماذا احتمل الصلب و الموت ؟ لأنـه أحب الإنسان ، أحب الإنـسـان بلا حـدود ، بلا شطآن ، أحـب الإنـسان حتـى بـذل ابـنـه الوحيد ذبيحة على الصليب ، وقتها رحت أقول : قدوس قدوس قدوس .



لانه هكذا احب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد لكي لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياة الابدية ( يو 3 : 16 )

Crying or Very sad


_________________



معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mayvol.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى